منتــــدى الدكتور عبد الســــلام دائل... تربية....علــــــــوم.... تكنولوجيـــــــا

مرحبابكم
                 
     

 

نتائج التربية البيئية لطلبة البيولوجي والانجليزي على هذا الرابط: http://abdulsalam.hostzi.com/resultterm2.htm

المواضيع الأخيرة

» استخدام طريقة العروض العملية في تدريس العلوم
الخميس مايو 09, 2013 10:32 pm من طرف قداري محمد

» استخدام طريقة العروض العملية في تدريس العلوم
الخميس أبريل 18, 2013 10:26 am من طرف قداري محمد

» Ten ways to improve Education
الخميس فبراير 21, 2013 8:44 am من طرف بشير.الحكيمي

» مقتطفات من تصميم وحدة الإحصاء في الرياضيات
الثلاثاء يناير 29, 2013 8:30 am من طرف بشير.الحكيمي

» تدريس مقرر تقنية المعلومات والاتصالات
الأربعاء يناير 02, 2013 7:49 am من طرف انور..الوحش

» تدريس مقرر تقنية المعلومات والاتصالات
الأربعاء ديسمبر 19, 2012 10:00 am من طرف محمدعبده العواضي

» الواجبات خلال الترم 5
السبت أكتوبر 06, 2012 11:12 pm من طرف بشرى الأغبري

» الواجبات خلال الترم4
السبت أكتوبر 06, 2012 11:11 pm من طرف بشرى الأغبري

» الواجبات خلال الترم3
السبت أكتوبر 06, 2012 11:10 pm من طرف بشرى الأغبري

مكتبة الصور


التبادل الاعلاني


    من يريد ان يعرف فوائد التدخل فيما لايعنيه ينقر هنا

    شاطر
    avatar
    زهراء سعيد العبسي
    super 2

    عدد المساهمات : 30
    تاريخ التسجيل : 26/04/2010

    من يريد ان يعرف فوائد التدخل فيما لايعنيه ينقر هنا

    مُساهمة من طرف زهراء سعيد العبسي في الأربعاء أبريل 28, 2010 7:07 pm


    السلام عليكم
    اولاً احب اقول انا لا اقصد احد من الموضوع الي راح اكتبه
    ثانيا اشكر الجميع على تواجدهم الرائع والجميل وللأمانه كل عضو له ميزته الخاصه وانتم رائعين
    اما الموضوع فالدافع له هو ما لاحظته في بعض الأماكن في حياتنا او المنتدى هنا وهو تدخل الآخرين فيما لا يعنيهم ابد فالبعض تلقاه يسأل ويستفسر ويبحث وهو ماله وجود بالموضوع ولا له الحق بالشي الي قاعد يعمله وتلقاه يبدي الرأئ ويقول يصح ولا يصح وانت من تكون عشان تقول للناس كذا لا والبعض يصر على تغيير بعض الاشياء الي ماتعنيه اصلا سبحان الخالق قد وزع العقول فأنا ارى ان من يعمل كذا فهو لديه مشاكل عقليه ونفسية واضطرابات اخرى في حياته وله النصح مني بأن يهداء ويحاول يقراء احاديث السنه النبويه ففيها الكثير مما قد ينفعه ولا ضير لو راجع طبيب او شرح حالته لمن يراه سوف يقدم له النصح
    اما بالنسبه للأخرين الذين يعانون من هائولا فأقول لهم لا تترددو في قول كلمة ((مالك خص))
    ارجوا بأن كلامي مايضايق احد ولا احد يفهمه غلط فقد يزعل البعض من الصراحه ولا كن لو جلس مع نفسه وجدني على حق.......
    واخيرا اقول ربي متعنا بنعمة العقل
    ودمتممممممممممم


    صطفى الآغا







    هناك مثل شامي يقول " إحترنا يا قرعة من وين نبوسك " وهو مثل يستعمله الناس عندما يحتارون مع بعض الناس في كيفية التعامل معهم .... والعرب عندهم حساسية مطلقة من إخوانهم العرب فيفسرون أي كلام يصدر عن أي عربي من منطلقات آسف أن اقول إنها " عدائية الخلفيات " .....

    وبما أن الإعلام مع نهائية الألفية الثانية وبداية الألفية الثالثة صار أكثر شمولية وإنتقلت التلفزيونات التي كانت محلية لتصبح فضائية من معالجة الشؤون المحلية إلى آفاق عربية وعالمية أوسع لهذا فليس عجيبا ولاغريبا أن نتناول في وسائلنا الإعلامية المختلفة مواضيع عربية تهمنا جميعا ولكن العرب يحبون أن نشاركهم فقط أفراحهم وأن نطبل ونزمر لإنجازاتهم ومع أو حالة نقد حتى لأداء سلبي لهم نتهم " بالزندقة والترزق والتدخل فيما لايعنينا " ولكن عندما نمدح ونشيد فهي إشادة من أخ عربي كريم تجاه إبن عم له كريم أيضا ويستاهل ... هل نتدخل فيما لايعنينا إن تحدثنا عن مشكلة الكرة العراقية التي رقصنا وفرحنا بها في نهائيات أمم آسيا ولماذا يعتبر البعض أن مناقشة موضوع مهم قد يؤثر على كرة القدم في هذا البلد العزيز هو نشر للغسيل خاصة وأن الدكتور علي الدباغ الناطق بإسم الحكومة العراقية والذي يحمل تفويضا من أكثر من 20 ناديا والمقبول من كل الأطراف كمشرف على الأنتخابات " المرتقبة " لإتحاد الكرة وهئيته العامة قد قبل... لابل طلب أن نكون واسطة خير مع الطرف الثاني والمتمثل بحسين سعيد رئيس إتحاد الكرة الذي أعرفه عن قرب وألتقيته أكثر من مرة داخل وخارج الأستوديو وطبعا لن أنكر صداقتي للنجم البرلماني أحمد راضي رئيس لجنة الشباب والرياضة ولا لرئيس اللجنة الأولمبية العراقية رعد حمودي ولم اسمع من اي منهم أننا ننشر غسيلا ( وسخا ) بل نعالج قضايا عربية بلسان عربي وليس ( أمريكي مثلا ) ولانبحث عن إثارة رخيصة ولكن رواد المنتديات وبعض كتاب الصحف لايريدون أن تتم معالجة قضاياهم فضائيا بل ( أرضيا فقط وفي محطات محلية ) كالنعامة التي تدفن رأسها في الرمال ومرة جديدة آسف لهذا التعبير ... فهل معالجة قنوات مثل أبوظبي الرياضية أو الجزيرة أو MBC أو إستاد الدوحة أو دبي لماحدث من مهازل في جسد الكرة السورية هو تدخل ونشر غسيل ....؟؟؟ وهل ميتسو إحتكار قطري بحت رغم كل مافعله في المنطقة ؟؟؟ وهل الهلال والمريخ حكرا على الفضائية السودانية أو قنوات النيل الأزرق والشروق ؟؟؟؟

    ولماذا نتحسس من الحديث عن ( عوراتنا الرياضية ) طالما هي عورات ويجب سترها ومعالجتها لأننا نتحدث عن ملايين من البشر يمكن ان يحبوا أندية ومنتخبات ليست من بلدانهم ولكم أن تسالوا القطريين والإماراتيين والسوريين واللبنانيين وغيرهم من العرب إن كانوا يشجعون الأهلي والزمالك المصريين أو الإتحاد والهلال والنصر السعوديين أو الصفاقسي والنجم الساحلي والترجي التوانسة ؟؟؟ ونسأل المعترضين هل توافقون فقط على "حتة " التشجيع والمحبة وتمنعون "حتت " النقد ليس من أجل النقد .. بل من أجلكم ومن أجل كرة بلادكم وانديتكم؟؟؟

    فعلا إحترنا يا قرعة من وين نبوسك فإن لم نغطي أتهمونا بالتجاهل وتبدأ معزوفة ( ألسنا عربا ) وإن تحدثنا وكشفنا المستور صرنا أطرافا حاقدة تبحث عن الأثارة على حساب الآخرين ....

    وللعلم فقد أخذت موافقة من حسين سعيد والدكتور علي الدباغ للجلوس سويا مع كل الأطراف ربما في دبي وفي القرب العاجل ليصلوا هم إلى حلول تجعل العراق منتصرا ولاخاسرين أبدا ....


    "نقلا عن صحيفة ستاد الدوحة"


    د. القرني : بائعة “فصفص“ تفهم في الشعر أفضل من قينان وخال

    




    الجمعة, 4 سبتمبر 2009


    عبدالرحمن أبو رياح - الباحة



    قال الداعية الشيخ الدكتور عايض القرني إنه يجب على من يقوم بانتقاد قصيدة شعرية أن يكون شاعرا، لكي يأتي انتقاده من وجهة نظر سليمة، ومبنية على أساس من الفهم والدراية.
    وأبدى الدكتور القرني استغرابه من موقف الكاتب قينان الغامدي والروائي عبده خال، من قصيدته “لا إله إلا الله” التي نظم أبياتها وأنشدها الفنان محمد عبده، عندما قالا بأن القصيدة ليس فيها شاعرية.
    وأشار في حديثه لبرنامج “قصة حياة” الذي يبث من قناة دليل بعد صلاة المغرب في مكة المكرمة هذه الأيام، أن هذه القصيدة بلغت الآفاق، وأن الغامدي وخال لا يستطيعان تقييمها لأنهما ليسا شاعرين، بل هما مجرد كاتب وروائي، فكيف لهما أن يقيّما قصيدة.
    وقال: “كيف ينتقدان القصيدة.. ولو أحضرنا عجوزا نيجيرية تبيع الفصفص لعرفت في الشعر أفضل منهما”، وأضاف: “لو مكثا ليال لينظّما بيتا واحدا من الشعر لما استطاعا، ولذلك يجب على من ينتقد أن يكون شاعرا، معتبراً أن هناك الكثير من الشعراء المتخصصين أشادوا بكلمات القصيدة واعتبروها من أفضل القصائد التي قيلت في هذا الباب.
    كما أوضح الدكتور القرني أنه ليس هناك خلاف مع الشيخ مشاري العفاسي في إنشاد القصيدة، فقد أنشدها ويتناقلها الناس بجوالاتهم، وأنه -أي العفاسي- أبدع فيها، وهي متاحة لمن يريد أن ينشدها، مؤكدا أن اختيار محمد عبده لإنشاد القصيدة جاء لحسن صوته وأدائه.


      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أغسطس 21, 2018 2:48 am